2d96da9b a7fa 4996 84e6

تحدث إيدين هازارد قائد بلجيكا عن حقيقة وجود خلاف بين اللاعبين، واعترف أنه تم تبادل الحديث صراحة عقب خسارتهم المفاجئة 2-صفر من المغرب في المجموعة السادسة لكأس العالم يوم الأحد.

وشارك هازارد في وقائع المؤتمر الصحافي مع الحارس تيبو كورتوا يوم الثلاثاء بدلا من يانيك كاراسكو وأرتور تيات، وهو الثنائي الذي كان من المفترض أن يشارك في المؤتمر الصحافي.

واتخذت إدارة المنتخب البلجيكي هذه الخطوة على ما يبدو لتهدئة تكهنات متزايدة بأن هناك خلافات بين اللاعبين.

وسيتعين على بلجيكا، صاحبة التصنيف الثاني عالميا، الفوز على كرواتيا يوم الخميس للتأهل لدور الستة عشر.

وقال هازارد: أجرينا مناقشات جيدة بين اللاعبين، قيل الكثير، وتحدثنا لمدة ساعة عن الأشياء الجيدة والأشياء الأقل جودة. الآن نريد الفوز على كرواتيا، أمامنا يومان فقط للاستعدادا وعلينا أن نكون في كامل الجاهزية.

ونفى هازارد وجود خلافات في غرفة الملابس بعد الخسارة من المغرب وقال إنه تحدث مع لاعب الوسط كيفن دي بروين بعدما ذكرت تقارير أنه قال إن أعمار منتخب بلجيكا كبيرة على الفوز بكأس العالم.

وقال هازارد: لم يحدث أي شيء في غرفة الملابس. فقط المدرب (روبرتو مارتينيز) هو من تحدث. لقد تحدثت إلى كيفن دي بروين وهو يثق في هذه المجموعة.

واعترف هازارد بأن اللاعبين أصيبوا بخيبة أمل بسبب مستواهم في أول مباراتين في قطر.

وقال: علينا التحسن. لا نستطيع أن نقدم الأداء الذي نريده (في هذه اللحظة) وعلينا إظهاره على أرض الملعب.

وأضاف: ما زال الفريق يتمتع بالجودة ونحن هنا للفوز. نفتقر للثقة بسبب (عدم دقة) التمريرة الأخيرة والمراوغة الأخيرة وعلينا استعادة هذه الثقة.

وأصر كورتوا، الذي سيلعب مباراته الدولية رقم 100 ضد كرواتيا، على أن التقارير التي تشير لحدوث خلاف في المعسكر بين اللاعبين قد حفزتهم في الواقع.

وقال: المشكلة هي أن الكثير من الأكاذيب انتشرت، وتم وصف وضع غير موجود. نحن بحاجة كمجموعة لأن نتجنب هذه السلبية.

وأضاف: تم توضيح كل شيء بالأمس. عبر الجميع عن رأيهم علانية. الآن علينا اتخاذ إجراء في الملعب. من الجيد أننا أجرينا مناقشات جماعية وقلنا ما كنا نعتقده لبعضنا البعض.

وتابع: علينا أن نكون صادقين مع بعضنا البعض ونقاتل من أجل الفريق في أرض الملعب.